أخبار عاجلة
حقائق تاريخية ستتمنى لو لم تكن صحيحة! -
5 جرحى في إطلاق نار داخل ثانوية بلوس أنجلوس -
أمام 'بيت الكتائب'.. صورة لعلاء وإضاءة شموع (صور) -
استقبال كبير لعائلة الشهيد حسين العطار في طرابلس -

سليماني أمضى فترة في قاعدة أبو الضهور.. والهجوم التركي يزعجه!

سليماني أمضى فترة في قاعدة أبو الضهور.. والهجوم التركي يزعجه!
سليماني أمضى فترة في قاعدة أبو الضهور.. والهجوم التركي يزعجه!

تحت عنوان "هل يختلف اللواء قاسم سليماني مع قائد الجيش التركي في سوريا" كتبت صحيفة "الديار": "يبدو ان قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري والذي يقوده الجنرال قاسم سليماني والحرس الثوري هو احد اهم جيوش ايران الضاربة، فان اللواء قاسم سليماني الذي يتفقد حاليا جبهات في سوريا سواء في ريف حلب ام في دير الزور وخاصة في قاعدة ابو الضهور التي استرجعها الجيش السوري من فتح الاسلام واحرار الشام".

وتابعت: "واقام فترة الجنرال قاسم سليماني في قاعدة ابو الضهوربعد انتصار الجيش السوري لكن يبدو ان قائد فيلق القدس الايراني في الحرس الثوري اللواء قاسم سليماني ليس مرتاحا كثيرا الى تحرك الجيش التركي في سوريا".

وتابعت: "واذا كانت القيادة العليا الايرانية والقيادة العليا التركية على اتفاق في شأن عملية تركيا ضد الاكراد لان ايران لا تريد للاقلية الكردية فيها ان تتحرك لكن اللواء قاسم سليماني منزعج وغير مرتاح للهجوم التركي وكيفية تحرك الجيش التركي في البلدات والمدن السورية.

وتقول معلومات ان الجنرال قاسم سليماني ارسل احد كبار الضباط من فيلق القدس الايراني الى قائد الجيش التركي الذي يقود الجيش التركي داخل سوريا وابلغ رسالة الى قائد الجيش التركي بأن ايران موجودة ايضا في ريف حلب ولها قوات عسكرية اضافة الى وحدات لحزب الله وقوات عراقية وان على الجيش التركي ان يقوم بالتنسيق مع اللواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس قبل الاقتراب من مراكز تواجد قوات من فيلق القدس الايراني اضافة الى اقتراب الجيش التركي من تمركز مقاتلي حزب الله في ريف حلب.

وبعد رسالة اللواء قاسم سليماني الى قائد الجيش التركي في سوريا الذي يقود الهجوم التركي في الاراضي السورية فان قوات من فيلق القدس وقوات حليفة اتخذت مراكز قتال ولا يستبعد مراقبون اذا اقترب الجيش التركي من مواقع لقوات فيلق القدس او قوات حليفة من التصدي للجيش التركي وحصول معركة معه".

(الديار)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى توتّر بعد هدنة