أخبار عاجلة
فنيانوس يعتذر بعد الفيضانات.. هذا ما قاله (فيديو) -
صناعيو كسروان: لا صحة لاقفال 'سيدم' -
النفط يتراجع مع تأهب 'أوبك+' لتأكيد خفض الإمدادات -
جبق أطلق الحملة الوطنية للتلقيح ضد مرض الحصبة -

العلاقة مُتدهورة بين التيارين 'الأزرق' و'البرتقالي'.. كلّ تَموضع خلف متراسه

العلاقة مُتدهورة بين التيارين 'الأزرق' و'البرتقالي'.. كلّ تَموضع خلف متراسه
العلاقة مُتدهورة بين التيارين 'الأزرق' و'البرتقالي'.. كلّ تَموضع خلف متراسه
أكدت مصادر "التيار الوطني الحر" لـ"الجمهورية" انّ العلاقة بين "التيارين" يمكن توصيفها حالياً بأنها "متدهورة جداً". وبَدا ذلك جلياً في السجال الحاد بينهما عبر بيانَي الحريري والتيار، علماً انّ بيان الحريري تضمّن مغالطات كثيرة لم يكن ممكناً السكوت عليها.

الّا انّ مصادر مطلعة على العلاقة بين هذين التيارين أوضحت لـ"الجمهورية" انّ ما استجدّ فيها "لا يمكن اعتباره كسراً للعلاقة بين التيارين بمقدار ما هو أصلاً كسر للعلاقة بين الحريري والوزير جبران باسيل على وجه التحديد".


وقالت إنّ "السجال الحاد، في حقيقته، هو تعبير عن فشل المفاوضات بين الحريري وباسيل، حتى انّ الاسباب الحقيقية لهذا الفشل ما زالت مجهولة عند تيار "المستقبل"، وايضاً عند "التيار الوطني الحر"، فأيّ مستوى في «التيارين»، من دون الحريري او باسيل، في التراتبية الحزبية، لا يعرف لماذا تقاربا أصلاً في السنوات الاخيرة، ولماذا "فرطت" العلاقة بينهما بعد استقالة الحريري، ولماذا تحولت العلاقة بينهما غراماً وعشقاً الى انتقام وخصام، ولا أحد يعرف ما كان يجري بينهما في الغرف المغلقة، كذلك لا يعرف أحد سرّ التنافر بينهما الى حد الهجوم العلني المباشر بلغة كتابَي "الابراء المستحيل"، و"الافتراء في كتاب الابراء" التي كانت سائدة بُعَيد العام 2005.

في أي حال، تقول المصادر لـ"الجمهورية" إنّ "الاشتباك البياني" بينهما، يعكس في وضوح انّ كلّاً منهما تَموضع خلف متراسه على ضفّتي أزمة خطيرة ومفتوحة على هجمات متبادلة تحت أكثر من عنوان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق جبق أطلق الحملة الوطنية للتلقيح ضد مرض الحصبة
التالى تصعيد الحِراك في الشارع