أخبار عاجلة
طرابلس 'أيقونة' الثورة.. 'أنا بتنفس حرية'! -

جمعية 'نحن' تطلق مسابقة 'حرش بيروت': الرؤية البديلة

جمعية 'نحن' تطلق مسابقة 'حرش بيروت': الرؤية البديلة
جمعية 'نحن' تطلق مسابقة 'حرش بيروت': الرؤية البديلة
"نحو رؤية بديلة لحرش بيروت" عنوان المسابقة التي أطلقتها جمعية "نحن" صباح اليوم الأربعاء خلال مؤتمر صحافي عقد في نقابة المهندسين في بيروت بالتعاون مع بلدية بيروت ونقابة المهندسين وجمعية "بيروتيات" وهي مسابقة لتقديم مقترحات بحثية وتصميمية وتخطيطية بهدف توظيف مقومات حرج بيروت بما يتناسب مع طبيعته ووظيفته كمساحة عامة جامعة.
المؤتمر الذي شارك فيه رئيس بلدية بيروت المهندس جمال عيتاني ونقيب المهندسين المهندس جاد تابت ورئيس جمعية "نحن" محمد أيوب حضره حشد من المهندسين والصحافيين والفعاليات بالإضافة الى المهتمين بالشأن البيئي والاجتماعي.
بداية تولى أيوب شرح أهمية "حرج بيروت" ومكانته الجغرافية والمناطقية والبيئية والبعد الإنساني والتراثي للمسابقة. وأكد أيوب أن "حرج بيروت" لا تختصر مساحته على المثلث المعروف ولكن يتعداه الى منطقة عقارية كبيرة تقلصت مساحته الخضراء بفعل التجاوزات العمرانية الخطيرة لأسباب عدة. كما اعتبر أيوب أن "حرج بيروت" ظل مقفلاً لسنوات عدة أمام المواطنين رغم حاجتهم الماسة في المدينة الى متنفس طبيعي وأكد أنه ولولا جهود جمعية "نحن" لما فتحت أبواب الحرج أمام اللبنانيين بالتعاون مع بلدية بيروت.  
وبعد الشرح التاريخي للحرج أضاء أيوب على ما أسماه "سياسة القضم" المتبعة مع "حرج بيروت" مشيراً الى أنه وللمفارقة فمثلث الحرج جاء تصميمه نتيجة مسابقة أجريت سابقاً. وشدد أيوب على أن المسابقة هي دعوة مفتوحة للطلاب وأصحاب المهن من معماريين ومصممين ومخططين مدنيين الى مصممي الحدائق وعلماء الاجتماع والانثروبولوجيا والمحامين والبيئيين وغيرهم من أصحاب الاختصاص في هذا المجال. ويبدأ التسجيل ابتداء من 9 تشرين الثاني لغاية 9 كانون الأول من العام 2019، وأشار الى ثلاث جوائز متلاحقة تمنح للفائزين بقيمة ثلاثة آلاف وألفي وألف دولار أميركي.
رئيس بلدية بيروت جمال عيتاني شدد على أهمية هذه المسابقة معتبراً أن التعاون بين البلدية وجمعية "نحن" أثمر عن نتائج مهمة بعيداً عن الكلام غير المنتج وأضاف أن هذا التعاون هو مثال يحتذى به للتشبيك بين الإدارات والمجتمع المدني للعمل والتفكير السليم وللحصول على نتيجة حقيقية. كما أكد عيتاني أن من أولويات البلدية تطوير مدينة بيروت وبالاتفاق مع نقابة المهندسين سيعمل المجلس البلدي على تطوير الفكرة الفائزة في المسابقة وللاستثمار في هذا الاطار ومنع أي عوائق لتنفيذ المشاريع المطروحة.
بدوره أكد النقيب جاد تابت أن المباراة مهمة بالنسبة للنقابة لسببين أساسيين، أولهما أن بيروت تفتقر للمساحات الخضراء علماً أن نسبة هذه المساحات في بيروت هي الأقل عالمياً، مؤكداً أنه ومن خلال دراسة أجراها تبين أن قسماً كبيراً من هذه المساحات هي أملاك خاصة. أما السبب الثاني لتبني هذه المسابقة فهو تشجيع النقابة مؤخراً لكل أنواع المسابقات العمرانية والهندسية لأنها تسمح بابراز طاقات المهندسين الشباب وتحفيزهم على الابداع.
 
 للمشاركة في المسابقة ولمزيد من المعلومات يمكنكم زيارة الرابط التالي:
www.horshbeirut.org

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حملوه على الأكتاف واحتفلوا به.. عريس في قلب الثورة!
التالى عون سيدفع إلى تفعيل عمل الحكومة لإنجاز الموازنة