البيت الأبيض 'قَلِق بشدّة'... ما علاقة بيلاروس؟

البيت الأبيض 'قَلِق بشدّة'... ما علاقة بيلاروس؟
البيت الأبيض 'قَلِق بشدّة'... ما علاقة بيلاروس؟
أعرب البيت الأبيض عن "قلقه الشديد" لإعادة انتخاب، ألكسندر لوكاشنكو، رئيسا لبيلاروس، في انتخابات لا تزال نتائجها محط تشكيك في البلاد، وقوبلت بتظاهرات يجري قمعها بعنف.
وعبر المشرعون الديمقراطيون والجمهوريون أيضا عن قلقهم بشأن انتخابات نهاية الأسبوع في بيلاروس وما تلاها من قمع وحشي ضد المحتجين.
وصرحت الناطقة باسم البيت الأبيض، كايلي ماكياني، خلال مؤتمر صحافي، الاثنين، "ندعو حكومة بيلاروس إلى احترام حق التجمع سلميا والامتناع عن استخدام القوة".
وأضافت "إن تخويف مرشحي المعارضة، واعتقال متظاهرين سلميين وصحافيين" قد "شوها العملية" الانتخابية.
ولجأت المرشحة المعارضة للانتخابات الرئاسية، سفتلانا تيخانوفسكايا، الرافضة لإعادة انتخاب الرئيس المنتهية ولايته لوكاشنكو إلى ليتوانيا، الثلاثاء، بعد احتجاجات شهدتها بيلاروس لليلة الثانية على التوالي أسفرت عن مقتل شخص.
وأفاد وزير الخارجية الليتواني ليناس لينكيفيتشوس وكالة فرانس برس الثلاثاء أن تيخانوفسكايا "وصلت إلى ليتوانيا وهي بأمان"
وأعلنت سلطات بيلاروس رسميا، الاثنين، فوز لوكاشنكو بولاية سادسة بنسبة 80,23 في المئة، في ختام انتخابات رئاسية تحيط بها شكوك عديدة بارتكاب مخالفات.
وبحسب النتائج الرسمية، حصلت المعارِضة سفتلانا تيخانوفسكايا على نسبة 10 في المئة من الأصوات. لكن الأخيرة اعتبرت النتائج مزورة وطالبت لوكاشنكو الذي يحكم البلاد منذ 26 عاما، بالتنازل عن الحكم.
وليل الأحد الاثنين، شهدت البلاد، لا سيما العاصمة مينسك، تظاهرات قوبلت بقنابل صوتية ورصاص مطاطي. وأصيب العشرات بجروح.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ماكرون يصف اللقاء مع السيدة فيروز بالاستثنائي