إبنة رئيس الفلبين الى الواجهة مع والدها.. اتهاماتٌ وتحقيقات أمام القضاء!

إبنة رئيس الفلبين الى الواجهة مع والدها.. اتهاماتٌ وتحقيقات أمام القضاء!
إبنة رئيس الفلبين الى الواجهة مع والدها.. اتهاماتٌ وتحقيقات أمام القضاء!

قدم السيناتور الفلبيني أنطونيو تريليانيس المعارض لرئيس البلاد رودريغو دوتيرتي، مذكرة طالب فيها بفتح تحقيق ضد الرئيس وابنته، متهماً إياهما بالفساد.

ودعا السيناتور في المذكرة التي قدمها إلى لجنة مجلس الشيوخ لشؤون البنوك والمؤسسات المالية والعملات، إلى فحص الودائع والاستثمارات في الحسابات المصرفية للرئيس رودريغو دوتيرتي وابنته سارة دوتيرتي كاربيو.

واتهم تريليانيس الرئيس دوتيرتي بعدم الكشف عن أصوله، استنادا إلى تقرير لمؤسسة "فيرا فايلز" الإعلامية المحلية الخاصة بالتحقيقات، جاء فيه أن دوتيرتي وابنته لم يكشفا عن أصول تتجاوز قيمتها الـ 100 مليون بيسو فيلبيني (1.94 مليون دولار).

وجدير بالذكر أن تريليانيس كان يتهم دوتيرتي بإخفاء أصوله منذ الفترة التي كان فيها عمدة لمدينة دافاو جنوب الفلبين، قبل انتخابه رئيسا للدولة في أيار عام 2016.

ونفى كل من رودريغو دوتيرتي وابنته صحة المعلومات حول إخفاء الأموال. ووصفها المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلبينية، هاري روكيه بأنها "أخبار قديمة"، مضيفا أن السيناتور لا يمتلك أدلة.

يشار إلى أن رودريغو دوتيرتي قد رفض اتهامات بالفساد في وقت سابق أكثر من مرة. وتعهد بتقديم الاستقالة فورا في حال الكشف عن أدلة تثبت ارتكابه أي جرم. وكلف مجلس مكافحة تبييض الأموال بالكشف عن تعاملاته المالية، لكن ذلك لم يحدث بعد بسبب عدم توقيع دوتيرتي كافة الوثائق الضرورية.

(روسيا اليوم-رويترز)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق لهذا السبب اعتصم صيادو الأسماك!
التالى زيارة باسيل فجّرتْ توتُّراً في... 'جبل المصالحة'