اتحاد البناء والأخشاب: لا خلاص من الأزمات إلا بنضالات عمالية شعبية موحدة

اتحاد البناء والأخشاب: لا خلاص من الأزمات إلا بنضالات عمالية شعبية موحدة
اتحاد البناء والأخشاب: لا خلاص من الأزمات إلا بنضالات عمالية شعبية موحدة

عقد المجلس التنفيذي لاتحاد البناء والأخشاب في لبنان جلسة برئاسة رئيسه مرسل مرسل ناقش فيها جدول أعماله، وأصدر بيانا اشار فيه الى مناقشة الاتحاد للوضع الاقتصادي في البلاد. واعتبر "انه في ظل ما يتعرض له بلدنا لبنان مجددا من تهديدات اسرائيلية مدانة، تفرض على السلطة بكل أطرافها موحدة لمواجهة هذه التهديدات الصهيونية المجرمة كما تستدعي وقوف الشعب اللبناني بكل فئاته لمقاومة أي اعتداء اسرائيلي على لبنان".

كما توقف المجلس "أمام تردي الاوضاع المعيشية والخدماتية لغالبية المواطنين عمالا، موظفين، معلمين، اجراء، مياومين ومتعاقدين واجراء على الساعة إضافة إلى البطالة التي تزيد عن 40% بسبب المزاحمة غير المشروعة لليد العاملة اللبنانية من جهة ومزاحمة الصناعة الوطنية والمنتجات اللبنانية، وخاصة استيراد مواد البناء والمفروشات الأجنبية المتوفرة أصلا في لبنان وعلى مستوى عالي من جهة أخرى".

وحمل الاتحاد "السلطات السياسية بمختلف أطرافها مسؤولية عدم مواجهة هذه الأزمات المركبة ومتعددة الأشكال من أمن واستقرار ورعاية اجتماعية وصحية وتعليمية وضمان اجتماعي، وصولا إلى المواصلات والايجارات والكهرباء والمياه فضلا عن غلاء الأسعار نتيجة للضرائب المباشرة وغير المباشرة غير الشرعية وغير المبررة".

ورأى الاتحاد "أن لا خلاص من كل هذه الأزمات إلا بنضالات عمالية شعبية موحدة تضع برنامج عمل متكامل مرفق بخطة عمل محددة أشكال التحرك". وفي هذا الإطار دعا الاتحاد عمال قطاعي البناء والاخشاب وكل العمال إلى توسيع وتعزيز الانتساب النقابي وتشكيل لجان عمالية نقابية في المؤسسات والمصانع والأحياء لمتابعة النضال المطلبي خاصة تصحيح الأجور وتأمين فرص عمل ووضع حد للتسريح الذي يتعرض له العمال وتشديد النضال لحماية الضمان الاجتماعي من المخاطر التي يتعرض لها وإعادة التعويض العائلي إلى ما كان عليه سابقا أي 75% من الحد الأدنى للأجور ودفعه للمضمون مباشرة من الضمان الاجتماعي".

وأعرب الاتحاد عن تأييده لكل التحركات المطلبية وخاصة اضراب المعلمين من أجل حقوقهم المشروعة، وأعلن رفضه تحميل الدولة أو أولياء الطلاب أي زيادة على الأقساط المدرسية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق خبر سار لسكان هذه المناطق.. المياه للجميع ودون انقطاع!
التالى زيارة باسيل فجّرتْ توتُّراً في... 'جبل المصالحة'