أخبار عاجلة

الصراف جال على الحدود: لن نرضى ان يهددنا أحد

الصراف جال على الحدود: لن نرضى ان يهددنا أحد
الصراف جال على الحدود: لن نرضى ان يهددنا أحد

زار وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف، يرافقه مستشاره العميد المتقاعد غابي القاعي، دير القديس ماما الاثري الذي دمره العدو الاسرائيلي خلال عدوان تموز 2006 وأعادت بناءه دولة قطر، في بلدة ديرميماس- قضاء مرجعيون، بدعوة من راعي ابرشية مرجعيون للروم الاورثوذكس المتروبوليت الياس كفوري الذي ترأس قداسا في الدير عاونه فيه الارشمندريت يعقوب الخليل وكاهن الرعية الاب سليم اسعد، في حضور رئيس البلدية جورج نكد، قائد اللواء السابع في الجيش العميد الركن روجيه الحلو، العقيد جرجس الغزي، رئيس مكتب مخابرات مرجعيون الرائد حنا حليحل وحشد من اهالي البلدة.

وقد فاجأ وزير الدفاع المشاركين في القداس حيث قام بنفسه ولم الصينية خلال الاحتفال.

وفي نهاية القداس كان لقاء مع الأهالي وفاعليات المنطقة في قاعة الدير حيث قدم كفوري للصراف أيقونة القديس ماما العجائبية.

ثم انتقل الصراف الى ثكنة اللواء فرنسوا الحاج في مرجعيون حيث كان في استقباله الحلو وكبار الضباط، وإطلع منه على الوضع في المنطقة ونقاط التحفظ على الحدود والخط الأزرق.

انتقل بعدها الى بوابة فاطمة في كفركلا، حيث جال سيرا على الأقدام مطلعا على نقاط الخلاف. كما زار العديسة حيث نقطة قوات حفظ السلام وراقب حفارة تابعة للعدو الاسرائيلي تعمل على بناء جدار فاصل بين لبنان وفلسطين المحتلة.

وقال الصراف في ختام جولته: "لن نرضى ان يهددنا أحد، لا العدو الاسرائيلي ولا غيره، ولن ننسى اهلنا في الجنوب مهما صار، ولبنان من أقصى شماله إلى أقصى جنوبه واقف لحماية أراضيه، لبنان لا يخضع للتهديد ونؤكد سيادته على أرضه ومياهه وموارده النفطية، وزيارتنا الى الحدود اليوم تأكيد على ذلك".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ماكرون يصف اللقاء مع السيدة فيروز بالاستثنائي